الرئيسية / بيانات وتقارير / بيان السكرتارية الوطنية: ليكن وباء كوفيد 19 فرصة لبعث تقاليد التضامن العمالي والشعبي
ليكن وباء كوفيد 2019 فرصة لبعث تقاليد التضامن العمالي والشعبي

بيان السكرتارية الوطنية: ليكن وباء كوفيد 19 فرصة لبعث تقاليد التضامن العمالي والشعبي

جمعية أطاك المغرب

عضو الشبكة الدولية للجنة من أجل

إلغاء الديون غير الشرعية     

 

بيان السكرتارية الوطنية                  

ليكن وباء كوفيد 19 فرصة لبعث تقاليد التضامن العمالي والشعبي

لتجديد النضال من أجل وقف السياسات الليبرالية المدمرة للخدمات العمومية

يأتي تفشي وباء كوفيد 19 ليتوج سيرورة طويلة سمتها الأساسية غرق شعوب العالم في البؤس والهشاشة والأمراض، بفعل سياسات الرأسمالية التي تخصخص الصحة والتعليم وكل خدمة عمومية.

ويبدو أن الرأسمالية التي تحتد أزمتها التي انطلقت منذ 2008 تستغل وباء فيروس كورونا كذريعة لتبرير الدعم العمومي للمقاولات الخاصة على حساب الفئات الشعبية عبر مزيد من سياسات التقشف والهجوم على مكاسب الشغيلة وتقليص الأجور وتسهيل مساطر التسريح الجماعي. كما ستستغل انتشار الجائحة لكي تعزز منطق الشراكة الاجتماعية الذي يصب فقط في اتجاه مصالح أرباب العمل.

إن أول من سيدفع تكلفة انتشار الجائحة هي الجماهير العمالية والشعبية الكادحة. لهذا ومن أجل الحد من المخاطر التي ترتسم في الأفق فإننا نطالب بما يلي:

  • إعداد ما يلزم للكشف عن المصابين
  • تحمل الدولة مسؤولية علاج كافة المصابين
  • ضخ موارد مالية استثنائية في ميزانية قطاع الصحة لمواجهة الجائحة ودمج الأطر الطبية المعطلة لتوسيع التغطية وتحسين الخدمة الموجودة، وكذا تعبئة طلبة الطب ومعاهد التمريض وتمكين الجميع من وسائل الحماية والاشتغال المناسبة.
  • توفير الأدوية فورا ووضعها في خدمة المجتمع.
  • وضع المصحات الخاصة، أجهزة وبنايات وعاملين، فورا رهن إشارة الدولة لجعلها مراكز استقبال وفحص المرضى.
  • وضع الفنادق المصنفة والإقامات الفارغة رهن إشارة الدولة لأجل تنفيذ عمليات العزل الطبي.
  • ضمان تلبية الحاجات الأساسية لكافة المواطنين بغض النظر عن عملهم من عدمه. ومنع التسريحات العمالية.

تناشد أطاك المغرب كل منظمات النضال العمالي والشعبي بالاستعداد للنضال الحازم ضد كافة الإجراءات التقشفية التي تروم تحميل الكادحين أوزار أزمة الرأسمالية، والتي لا تشكل جائحة كورونا إلا أحد مظاهرها، كما تدعو أعضائها وعضواتها للاستنفار لكي يساهموا في مواجهة هذه الجائحة بروح التضامن المجتمعي بين الكادحين وضد كل المتاجرين والمضاربين بآلام الشعوب.

السكرتارية الوطنية

15/03/2020

 

 

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube