الرئيسية / بيانات وتقارير / طانطان: التنسيقية الجهوية  للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكلميم واد نون يقيمون تأبينا لشهيد التنسيقية
طانطان: التنسيقية الجهوية  للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكلميم واد نون يقيمون تأبينا لشهيد التنسيقية

طانطان: التنسيقية الجهوية  للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكلميم واد نون يقيمون تأبينا لشهيد التنسيقية

طانطان: التنسيقية الجهوية  للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكلميم واد نون يقيمون تأبينا لشهيد التنسيقية

يوم الأحد 2 يونيو 2019 ، التأم العشرات ( أزيد من 90) من الأساتذة في اطار التنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لتجسيد وقفة جهوية تنديديه و لتأبين أب التنسيقية الوطنية الشهيد عبد الله حجيلي الذي راح ضحية التدخل الوحشي لأفراد القوة العمومية أثناء فض اعتصام الكرامة التاريخي يوم 24 أبريل 2019 بالرباط .

وقفة احتجاجية قوية بشعارات جميعها حملت النظام المغربي المسؤولية كاملة في وفاة أب التنسيقية الوطنية للأساتذة المفروض عليهم التعاقد و نددت بالتعتيم عن حالته الصحية طيلة فترة غيبوبته بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا التي امتدت لأزيد من شهر منذ 24 أبريل إلى 26 ماي 2019 و عدم تمكين التنسيقية أو أسرة الشهيد من ملفه الطبي . و استنكر الأساتذة المفروض عليهم التعاقد منهجية تعامل السلطات الحكومية و القضائية مع ملف الاعتداء الشنيع على الشهيد من خلال التستر عن الجناة بإعادة نفس الأسطوانة المتبعة في سياسة الدولة للإفلات من العقاب و عبروا خلال هذه الوقفة عن عدم ثقتهم في التحقيق الذي ادعت السلطات فتحه وهم متأكدين كون مصير التحقيق لن يكون الا صورة عن كل التحقيقات السابقة في جرائم القوات العمومية في سياق تاريخ قمعها للاحتجاج السلمي. تحقيقات لم تبدأ لتنتهي أصلا، خاصة و أن الواقعة لا تحتاج الى أي تحقيق مادامت جريمة الاعتداء المفضي الى الاستشهاد تمت بوضوح و أمام عدسات الكاميرات نقل صورها مناضلي التنسيقية و نشرتها عديد المواقع الاعلامية الحرة .

وقد أجمعت كل المداخلات على التشبث باطار التنسيقية الوطنية للأساتذة المفروض عليهم التعاقد ، اطارا موحدا للنضال و كمكسب لا يمكن الاستهانة به و عزمهم مواصلة النضال حتى تحقيق الادماج في الوظيفة العمومية كحق ، و اسقاط مخطط التعاقد الذي لا يرجى من ورائه غير تسليع المدرسة العمومية  في أفق بيعها بالكامل للقطاع الخاص في شكل تراجع الدولة المغربية عن كل التزاماتها تجاه مجانية التعليم العمومي و تكريس الهشاشة بالوظيفة العمومية تنفيذا لإملاءات مؤسسات المال العالمية و الجهات المقرضة .و لعل أبرز ما تم رصده خلال هذه الوقفة الغياب الكامل للإطارات الحقوقية و النقابية.

و دعت التنسيقية الجهوية للأساتذة المفروض عليهم التعاقد بجهة كلميم واد نون كل القوى الديموقراطية و الحية و عموم الأمهات و الاباء الى الدفاع من جانبهم عن حق أبنائهم في تعليم عمومي مجاني و مساندة نضالات التنسيقية الوطنية ضد سياسة الدولة في قطاع التعليم و الوظيفة العموميين.

صديق أطاك

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube