الرئيسية / بيانات وتقارير / ارفعوا أيديكم عن مناضلي مجموعة اطاك أكدز لا لمتابعة المناضل فريد بعلي
كل التضامن
ارفعوا أيديكم عن مناضلي مجموعة اطاك أكدز لا لمتابعة المناضل فريد بعلي

ارفعوا أيديكم عن مناضلي مجموعة اطاك أكدز لا لمتابعة المناضل فريد بعلي

أطاك المغرب

عضو الشبكة الدولية للجنة                                                                                

من أجل إلغاء الديون غير الشرعية

 

 

 

          ارفعوا أيديكم عن مناضلي مجموعة اطاك أكدز

لا لمتابعة المناضل فريد بعلي

لا التضييق ولا المتابعات ستثني مناضلي ومناضلات جمعية اطاك المغرب عن الانخراط في النضال الشعبي

يتعرض المناضل فريد بعلي عضو جمعية اطاك المغرب، مجموعة اكدز، لسلسلة من المضايقات والتهديدات من طرف السلطة المحلية بأكدز والتي توجت باستدعائه للمحاكمة بتاريخ يوم الأربعاء 27 مارس 2019، وتعود أسباب هذه المتابعة الجائرة إلى تدوينة تضامنية مع معتقلي حراك جرادة سنة 2018، ويجب التذكير بأن السلطات المحلية سبق لها أن قامت باستدعاء أبوي مناضل تلاميذي وعضو بالمجموعة المحلية إلى مقر الباشوية. يكشف هذا الترهيب عن ذعر الدولة من اتساع رقعة النضال والتضامن الشعبيين مع المقاومة الباسلة للأساتذة المفروض عليهم التعاقد لمخطط تفكيك المدرسة والوظيفية العموميتين.

إن تسلط السلطة المحلية على مناضلي المجموعة المحلية بأكدز ومتابعة أحد أعضائها يندرج في سياق هجوم الدولة الكاسح على الحريات والتضييق على منظمات النضال المنحازة لنضالات المقهورين.

إننا في جمعية اطاك المغرب، وإذ نشجب كل أنواع المضايقات التي تعرض لها مناضلو المجموعة المحلية باكدز، ندين المتابعة الصورية التي يتعرض لها رفيقنا فريد بعلي، ونؤكد على ما يلي:

  • عزمنا القيام بكافة أشكال التضامن مع رفيقنا فريد بعلي من أجل اسقاط المتابعات الجائرة
  • دعوتنا كافة الهيئات المناضلة إلى التضامن وحضور المحاكمة بزاكورة يوم 10 أبريل 2019
  • نؤكد أن التضييق والمحاكمات لن يوقف انخراط مناضلي ومناضلات جمعيات اطاك المغرب في المقاومات الشعبية ونصرتها.

ستظل جمعية اطاك المغرب وفية لعلة وجودها وستواصل بعزم التثقيف الشعبي المتجه نحو الفعل النضالي

السكرتارية الوطنية

  29/03/2019

 

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube