الرئيسية / بيانات وتقارير / إعتداء جبان في حق رفيقنا حكيم احلاوة بورزازات
اعتداء همجي على احلاوة حكيم
الرفيق حكيم احلاوة يرتدي القميص الابيض، الأول على اليمين

إعتداء جبان في حق رفيقنا حكيم احلاوة بورزازات

 إعتداء جبان في حق رفيقنا حكيم احلاوة بورزازات

تعرض الرفيق عبد الحاكم احلاوى عضو المجموعة المحلية لأطاك المغرب بورزازات لاعتداء إجرامي شنيع، من طرف مجهول، صبيحة اليوم الأربعاء 03 يناير 2018، باستعمال حمض الأسيد الحارق. وقد ثم هذا الاعتداء بحي “واد الذهب” في الشارع العام بالمدينة، بعدما أوصل الرفيق ابنه إلى المدرسة. وعند رجوعه في اتجاه منزله هاجمه شخص مجهول من الخلف يركب دراجة نارية متنكرا بخودة الدراجة، مستهدفا رأسه بقنينة زجاجية مملوءة بحمض الاسيد الحارق، في محاولة كادت أن تودي بحياته.

إنها محاولة للقتل عن سبق الإصرار والترصد: قنينة كاملة من “الأسيد” على رأس الرفيق، خلفت حروقا بالرأس والوجه واليدين والرجل… نقل على إثرها إلى المستشفى الإقليمي بورزازات، ثم إلى المستشفى الجامعي بمراكش لتلقي العلاج.

إننا ندين بشدة هذا الفعل الاجرامي أيا كان مرتكبوه، ونشيد بتضامن النقابيين وشغيلة التعليم بالمدينة.. وإلى أن تتبين الأهداف الحقيقية وراء هذا الاعتداء الجبان، نعلن تضامننا مع الرفيق حكيم، ومع أسرته الصغيرة والكبيرة.

المجموعة المحلية لأطاك المغرب بورزازات

الأربعاء 03 يناير 2018

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube