الرئيسية / متابعة النضالات / مواعيد دولية / دعوة إلى نقاش حول اتفاقات التبادل الحر في تونس
روزا لوكسمبورغ

دعوة إلى نقاش حول اتفاقات التبادل الحر في تونس

يسرّ كلّا من مؤسّسة روزا لوكسمبورغ وجمعيّة أطاك المغرب، دعوتكم إلى نقاش حول اتفاقيات التبادل الحرّ، وخاصّة اتفاقية الشراكة الشاملة والمعمّقة مع الاتحاد الأوروبي، وسيكون ذلك مع المناضل عمر أزيكي، عضو السكرتارية الوطنية لجمعية أطاك المغرب عضو الشبكة الدولية للجنة من أجل إلغاء الديون غير الشرعية.

سيكون ذلك يوم الجمعة القادم 8 ديسمبر، بمقرّ المؤسّسة على السّاعة الخامسة مساء.

يحاول الاتحاد الأوروبي، في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية التي تعصف خاصة بدول جنوب أوروبا، أن يفرض جيلا جديدا من اتفاقيات التبادل الحر على جيرانه في الجنوب والشرق اصطلح على تسميتها بالاتفاقيات الشاملة والمعمقة للتبادل الحر – ALECA .تهدف هذه الاتفاقيات إلى دعم انفتاح هذه الدول على الأسواق العالمية وخاصة توطيد تناغمها مع أوروبا من خال إرساء انسجام قوانينها وتشريعاتها مع المواصفات الأوروبية. لقد تم توقيع عدة اتفاقيات شاملة ومعمقة للتبادل الحر مع أوكرانيا ومولدوفا، وهي قيد التفاوض مع المغرب وما يليه على القائمة من دول جنوب البحر الأبيض المتوسط : تونس ومصر والأردن.

ونود أن نساهم في هذا النقاش ببعض العناصر التي نرى انها تمكن المواطنين من فهم هذا الملف. بعد إعطاء لمحة عامة عن الأسس الأيديولوجية التي تدعم طفرة التبادل الحر التي نعرفها في هذه المرحلة من العولمة النيوليبرالية، سنحاول رسم الخطوط العريضة لحصيلة سريعة لتأثير اتفاقيات التبادل الحر التي وقعتها بلادنا إلى اليوم، وابراز انكار الديمقراطية الذي يحيط بهذه القضية، وتحليل تأثيرها بشكل أعمق على القضايا الزراعية وقطاع الخدمات (انطلاقا من مثال قطاع الصحة وقضية الملكية الفكرية ) وعلى استدانة البلاد فضلا عن مسألة تنقل الأشخاص وقضية الهجرة.

سيكون هناك نسخ متوفّرة من دراسة “أطاك المغرب” لاتفاقيّة التّبادل الحرّ بين الاتحاد الأوروبي والمغرب.

لماذا نهتم بذلك في تونس ؟ لأنّ الاتحاد الأوربي يريد أن يعقد معها نفس الاتفاقيّة، بنفس الشّروط تقريبا.

Print Friendly

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube