الرئيسية / متابعة النضالات / النضالات في المغرب /  إقليم ازيلال مستنقع الفقر والتهميش .. حراك شعبي يتسع

 إقليم ازيلال مستنقع الفقر والتهميش .. حراك شعبي يتسع

 إقليم ازيلال مستنقع الفقر والتهميش .. حراك شعبي يتسع

 

تعرفنا كأطفال في الكتب المدرسية الابتدائية عن شلالات أزود الجميلة، كم كان معلمنا لطيفا حينما يقول لنا: ” انا مياه هذه الشلالات لا تنتهي عذبة وجميلة كالفضة  ..”، عرفنا كذلك عن  صور سد بن الويدان  كأكبر سد في البلاد يزودنا بالكهرباء ..كم كانت تخيلاتنا مدهشة لهذه الأمكنة ،كم تمنينا ولو ليوم واحد  أن تنظم إدارة مدرستنا رحلة استكشافية لإقليم ازيلال .

نعم، إنه إقليم ازيلال الذي يتموقع في جبال الأطلس الشامخة ،  تبلغ مساحته 9800 كلم  مربع ويحده في الشمال إقليمي الفقيه بن صالح وبني ملال، وفي الشمال الشرقي إقليمي الراشيدية وميدلت، والجنوب الشرقي إقليم ورززات وفي الجنوب الغربي إقليم الحوز وسهل السراغنة، تبلغ ساكنة هذا الإقليم الذي يتكون من عدة قيادات وجماعات ودواوير553895 نسمة [1].

لعبت قبائل جبال الاطلس دوار تاريخيا رياديا  في التصدي للآلة الاستعمارية، وشهدت جبال زاوية احنصال معارك قوية ضد الجيوش الفرنسية بقيادة مولاي  أحمد الحنصالي، كما عارض أهل أزيلال سياسة الاستبداد بعد الاستقلال الشكلي، وقد تزعم مجموعة من المعارضين المحلين  انتفاضة الاطلس في بداية الستينات، كزايد اكودي والحسن احنصال وموحا أموح نايت بري سعيد ، وفي  شتاء 1973 احتضنت ساكنة جبال تاكلفت وايت اوقبلي حركة الجناح المسلح مجموعة محمود بنونة  التي انخرط فيها موحا أوموح نايت بري سعيد  التي اختارت قرية  مولاي بوعزة بخنيفرة موقعا لعمليتها المسلحة ضد القواعد العسكرية للنظام[2].

اختارت 52% من ساكنة الإقليم العيش  في العالم القروي والحفاظ على ثقافتها الامازيغية العريقة ،إلا أنها همشت  تهميشا مقصودا منذ عقود ، فلا مدارس ولا مستشفيات إقليمية ولا ملحقات جامعية ،وتبلغ فيه الأمية أرقام قياسية ف% 47,60 لا يعرفون القراءة ولا الكتابة ،% 4.7 فقط يتابعون دراستهم بالمستوى الثانوي ، وأقل من 2.7 يلجون الجامعات ، 90% من الفتيات لا يستطعن استكمال دراستهن لأسباب متعددة، كبعد الاعداديات والثانويات والجامعات ، إضافة الى اعتبار الفتيات هن حاملات مشعل الاستقرار نظرا لهجرة الشباب الى المدن بحثا عن لقمة العيش ، كما  أن 20% بدون تلفاز و93%  بدون انترنت. [3]

ان القيام بزيارة إلى ايت انركي أو زاوية احنصال أو ايت أقبلي ، او ايت أمليل ، فإن هذه الأرقام ستتضاعف، إن حياة الناس في هذه البقاع هي حياة البساطة ، أحلامهم محدودة من تطبيب ومياه صالحة للشرب وتعليم ومسالك طرقية .

تصوروا أن طفلا يحلم فقط ببدلة جديدة وحداء بلاستيكي..، تصوروا فتاة تحلم  بحمل محفظة في ظهرها مبتسمة وقاطعة لعشر كيلومترات للوصول إلى المدرسة..، تصورا نساء أيت انركي يقطعن مسيرة 110 كلمترات على الاقدام من أجل الحق  في ملحقة اعدادية…،  تصوروا ايت بوكماز وايت احنصال وغيرهم يعانون في الشتاء والصيف ، ثلوج تحاصرهم، ولا موؤنة ،ولا مستوصف يحتضن امرأة حامل تصيح باوجاع مؤلمة…،  تصوروا كم امرأة أو عجوز أو طفل  يموت بلسعة عقرب ولا مستوصف ينقد حياته، حتى وإن كان لا وجود للأمصال فيه …

تصورا أناس بسطاء نساء ورجال وطفال وشيوخ  يخرجون في مسيرة احتجاجية لان بلدتهم أهلكها العطش وتحاصرهم الجيوش التي تحرس المحطة الكهرومائية  لسد بن الويدان والتي تنتج 600 مليار كيلواط من الكهرباء في الساعة !.[4]

في ظل الحراك الشعبي في الريف والذي تتسع رقعته يوما بعد يوم من أجل تحقيق كرامة كاملة وغير منقوصة، ها هي ساكنة إقليم ازيلال تنخرط في حراك شعبي رافعة مطالب مشروعة، كبناء مستشفى إقليمي، وانشاء ملحقة جامعية، وربط الدواوير بالطرق وتزويدها بالماء الصالح للشرب ، فقد خرجت مسيرات يوم 17يونيو 2017 مسيرات موحدة زمنيا ومفرقة مكانيا في كل من تاكلفت وايت اقبلي وازيلال والقصيبة وزاوية الشيخ ..ورددوا شعارات ” كلنا الريف لا إقصاء لا تهميش”.

 

 

                                                                                     حسن اكرويض

 

[1] – إحصاء المندوبية السامية للتخطيط سنة 2014 http://www.hcp.ma/

[2] – ابطال بلا مجد. فشل ثورة 1963/1973 المهدي بنونة

[3] إحصاء المندوبية السامية للتخطيط سنة 2014

[4] نضالات ايت انركي : درس من دروس النضال الجماهيري .منشور في موقع : http://attacmaroc.org/?p=4504

 

Print Friendly

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube