الرئيسية / ملفات دراسية / الخوصصة / كل التضامن مع نضال عمال شركة ألزا سيتي بأكادير في نضالهم.

كل التضامن مع نضال عمال شركة ألزا سيتي بأكادير في نضالهم.

أطاك المغرب  مجموعة إنزكان                           النادي العماللي للتوعية والتضامن
 
 
 
كل التضامن مع نضال عمال شركة ألزا سيتي بأكادير في نضالهم.
 
 
    يخوض عمال شركة ألزا سيتي نضالا ضاريا من أجل إنتزاع مطالبهم والكف عن التدخل في شؤون نقابتهم، فقد خاضوا إضرابات سنة 2011 استطاعوا بموجبه توقيع محضر مع الإدارة إنتزعوا من خلاله مكاسب هامة ونظموا وقفات إحتجاجية ضد الإعتداءات التي يتعرضون لها وشاركوا في الإضراب العام ليوم 29 أكتوبر 2014.أمام هذه الدينامية النضالية قامت الإدارة بمحاولة تمزيق صفوفهم تحت شعار فرق تسد،إن الظرف العصيب الذي يجتازه عمال المغرب وكل الكادحين يتطلب وحدة فعلية على درب النضال،فالمكسب الذي تحقق سنة 2011 سواء في شركة ألزا سيتي أو إتفاق أبريل 2011 الذي بموجبه نال موظفو المغرب زيادة 600 درهم  هي ثمرة نضال حركة 20 فبراير التي أطرت نهوض الكادحين على مستوى المغرب كله.إن العدوان الشرس الذي تتعرض له الطبقة العاملة المغربية وعموم الكادحين من زيادات في مختلف المواد وتنظيم الباطرونا هجوما على مستوى تشريعات الشغل والتضييق على حق ممارسة العمل النقابي يقتضي توحيد جهود مختلف النقابات العمالية لصد هذا العدوان،إن باترونا المغرب متحدون في نقابتهم ويستميتون في الدفاع عن مطالبهم المتمثلة في ضرب المكاسب المتبقية في مدونة الشغل،بل يسخرون بعض العمال في عدد من المؤسسات الإنتاجية لتمزيق صفوف رفاقهم ليصبحوا فريسة سهلة أمام هجمات أرباب العمل.فلتتوحد جهود جميع المناضلين والمناضلات من مختلف النقابات العمالية لصد العدوان وتحقيق مكاسب أخرى تقيهم من خطر الجوع والتشرد.                                                                            
                                                    
                           
عاشت نقابات العمال ديمقراطية كفاحية ومستقلة
Print Friendly

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube