الرئيسية / ملفات دراسية / الخوصصة / خوصصة النقل الحضري بالبيضاء 10 سنوات من الفشل.. من أجل خدمة عمومية وجيدة

خوصصة النقل الحضري بالبيضاء 10 سنوات من الفشل.. من أجل خدمة عمومية وجيدة

أطاك المغرب

عضو الشبكة الدولية للجنة من أجل إلغاء ديون العالم الثالث 

المجموعة المحلية الدار البيضاء

خوصصة النقل الحضري بالبيضاء

10 سنوات من الفشل.. من أجل خدمة عمومية وجيدة

 شركة “نقل المدينة” تكمل 10 سنوات من التدبير المفوض لقطاع النقل الحضري بمدينة الدار البيضاء على إيقاع الفشل وعدم الالتزام بعقد التدبير المفوض مع الجماعة الحضرية للمدينة. يتجلى ذلك في استمرار تدني مستوى الخدمة المقدمة للساكنة البيضاوية، التي تعاني يوميا من أجل التنقل. بالموازاة مع ذلك يسير مجلس مدينة الدار البيضاء في طريق تزكية العقد الذي يمتد 30 سنة من خلال صياغته مجددا لصالح الشركة. أيضا نستغرب تخصيص “المخطط الاستعجالي” للدار البيضاء غلاف مالي بقيمة 200 مليون درهم لاقتناء حافلات جديدة للنقل العمومي، بينما الشركة لم تلتزم بالعديد والعديد من التزاماتها منذ 2004 ثم 2008.  فرغم صدور تقرير صادم للمجلس الأعلى للحسابات في 2011 بخصوص الشركة، لا زالت “مدينة بيس” تنعم بإعانات سخية من المال العام.             

خروقات الشركة لعقد التدبير المفوض عديدة نذكر منها:

– استغلال 70 خطا من مجموع 146 خطا حددها العقد، أي بنسبة تغطية 47 % فقط.

– عدم قدرة الشركة على تغطية كل المدينة حيث مازالت ثلاث شركات خاصة تستغل 13 خط، مسؤولية تتقاسمها الشركة مع مجلس المدينة.

– عدم الوفاء بالالتزامات التعاقدية من طرف الشركة سواء تلك المتعلقة بالبرنامج الاستثماري أو بالأسطول المستغل من حيث عدده و عمره و تجديده. على سبيل المثال التزمت الشركة بتطوير الأسطول من 866 حاليا إلى 1000 حافلة عن طريق اقتناء 134 حافلة سنويا. هدف لم يحقق… 

– مراجعة التعريفة المطبقة من طرف الشركة ثلاث مرات، في خرق سافر لبنود العقد.

– لا يتم إخبار المستعملين بمواقيت الحافلات، كما هو منصوص عليه في البند 11 من العقد.

– التأخير لأزيد من سنة في تفعيل التكامل بين طرامواي والحافلات.

– إطلاق حملة إعلانية في مارس 2013 كلفت العشرات ملايين من الدراهم بينما الشركة تعيش حسب مسؤوليها حالة من “الإفلاس”.  

 

 تبعا لهاته المعطيات، جمعية أطاك المغرب-مجموعة البيضاء ومن منطلق دفاعها عن المرفق العمومي، تعلن مايلي:

– مطالبتنا بفسخ العقد مع شركة “نقل المدينة” لكونها لم تستطع بعد 10 سنوات من تحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.

– مطالبتنا بجعل شركة النقل الحضري، شركة عمومية تحت رقابة شعبية تقدم خدمة عمومية وجيدة بعيدة عن منطق السوق.

– مطالبتنا بافتحاص جديد ل “نقل المدينة” خاصة أنها استفادت على مرتين من المال العام عن طريق دخول صندوق الإيداع والتدبير بعد خروج مجموعة عثمان بنجلون في عملية مفضوحة لتأميم الخسائر.

– مطالبتنا بتحسين شروط عمل شغيلة النقل الحضري بخلاف ما تنهجه الشركة من تكريس للهشاشة.

– دعوتنا لتفعيل مخطط التنقل الحضري الذي كلف 24 مليون درهم و السلطة منظمة للتنقلات الحضرية من أجل أن تقوم هذه الأخيرة بدورها في المراقبة وتحسين جودة الخدمات، خاصة أن هناك استثمارات عمومية مهمة حاليا (الخط”1″ من طراموي والطرامواي العلوي).   

– دعوتنا للتفكير الجماعي في حلول جذرية لإشكالية التنقل بالدار البيضاء تأخذ بعين الاعتبار الجوانب البيئية من خلال تحسين وسائل النقل الجماعي، تشجيع النقل التضامني، استعمال الدراجات الهوائية في وسط المدينة، الخ…   

اطاك المغرب- مجموعة البيضاء

 28 مارس 2014

Print Friendly

التعليقات

Facebook

Twitter

YouTube